فعالية المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان

رضا محمد هلال العجوز، فعاليـة‏ ‏المؤسسـات الـوطنية لـحقوق الإنسان : دراسة تحليلية مقارنة، (بحث مقدم لاستكمال مقررات الحصول على درجة الدكتوراه في العلوم السياسية)، كلية الاقتصاد والعلوم السياسية، جامعة القاهرة، 2014.

تتمثل‏ المشكلة‏ البحثية للدراسة ‏فى‏ ‏إلى أى حد تسـهم‏‏ فعالية المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان‏ ‏فى‏ ‏احترام وتعزيز حقوق الإنسان ودعم الديمقراطية فى الدول النامية ، وذلك بالتطبيق على تجارب عدد من المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان فى بعض الدول النامية منها: ولجنة حقوق الإنسان بجنوب أفريقيا، واللجنة الماليزية لحقوق الإنسان، واللجنة الوطنية الكورية لحقوق الإنسان ، و المجلس القومى لحقوق الإنسان فى مصر، وذلك خلال الفترة الزمنية الممتدة مابين عامى 1995 و2013 والتى شهدت إنشاء ونشاط غالبية هذه المؤسسات، وتزايد الضغوط الدولية عامة ومن الولايات المتحدة – القطب الأوحد فى النظام العالمى- بصفة خاصة على الدول النامية عامة والدول محل الدراسة على وجه الخصوص لاحترام وتعزيز حقوق الإنسان، بالإضافة إلى إنشاء عدد من الآليات والشبكات الدولية والإقليمية المعنية بحقوق الإنسان مثل المجلس الدولى لحقوق الإنسان بالأمم المتحدة ومنتدى المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان والشبكة الفرنكوفونية للمؤسسات واللجان الوطنية لحقوق الإنسان، علاوة على تنامى رغبات وطموحات النظم السياسية فى تلك الدول لتحسين الممارسات الديمقراطية واحترام حقوق الإنسان بها.

وتضم الرسالة مقدمة وأربعة فصول ، تناولت المقدمة المشكلة البحثية وفروض ومنهج الرسالة والدراسات السـابقة وأهمية الرسالة ، بينما عـرض الفصل الأول للإطار النظرى للرسالة والذى تـم التركيز فيه على تقديم تعريف لمصطلحات : جقوق الإنسان ، والمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان على وجه الخصوص ، وتطور تأسيس وإنشاء المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان ، بالإضافة إلى استعراض مؤشرات قياس فعالية المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان . وخصص الفصل الثانى لتحليل تطور الإطار القانونى والتنظيمى الدولى والوطنى  للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان . وتم تقسيم هذا الفصل لثلاثة مباحث خصص أولها لشرح أثر ضغوط البيئة الدولية على إنشاء المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان ، بينما ناقش المبحث الثانى الإطار السياسى المحلى لنشأة المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان، وتناول المبحث الثالث الإطار القانونى والتنظيمى للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان محل الدراسة المقارنة وهى: اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان فى جنوب أفريقيا ، واللجنة الوطنية لحقوق الإنسان فى ماليزيا ، واللجنة الكورية لحقوق الإنسان ، والمجلس القومى لحقوق الإنسان فى مصر.

أما الفصل الثالث فقد ركزعلى تحليل استقلالية المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان، وجرى تقسيم هذا الفصل لثلاثة مباحث عرض الأول منها مؤشرات الاستقلال المالى والإدارى ، بينما ناقش المبحث الثانى معايير العضوية فى المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان ، واختص المبحث الثالث بدراسة علاقة المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان بالأجهزة الحكومية وغير الحكومية فيما يتعلق بحماية وتعزيز حقوق الإنسان فى الدول محل عمل هذه المؤسسات.

وفى الفصل الرابع فقد تم تحليل مجالات نشاط المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان ، وجرى تقسيمه لثلاثة مباحث هى المبحث الأول الذى عكف على دراسة الدور التثقيفى والترويجى للمؤسسات الوطنية بشأن حقوق الإنسان، بينما ركز المبحث الثانى على  شرح الدور التشريعى للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان، أما المبحث الثالث فقد ناقش الدور الرقابى لهذه المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان محل الدراسة التحليلية المقارنة .

وفى الخاتمة، تم عرض نتائج اختبار فروض الرسالة فى المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان محل الدراسة وهى: اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان فى جنوب أفريقيا ، واللجنة الوطنية لحقوق الإنسان فى ماليزيا ، واللجنة الكورية لحقوق الإنسان ، والمجلس القومى لحقوق الإنسان فى مصر ، وتقديم مجموعة من التوصيات والمقترحات الخاصة بتحسين أداء المجلس القومى لحقوق الإنسان فى مصر فى القيام بمهامه الثتقيفية والتعليمية والتشريعية والرقابية المتعلقة بحماية وتعزيز حقوق الإنسان بمصر.

المستخلص:

تتناول الرسالة فعالية المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان فى القيام بوظائفها لتعزيز وحماية وضمان احترام حقوق الإنسان ؛ اعتمادا على قدرة هذه المؤسسات فى القيام بعدة أدوار فى مجال: التوعية والتعليم والتدريب على حقوق الإنسان، وفى تقديم المشورة والنصح للحكومة والبرلمان بشأن السياسات ومشروعات القوانين الخاصة بتعزيز وحماية حقوق الإنسان، وفى استخدام عدة آليات لمراقبة الأجهزة التنفيذية أثناء تنفيذها للقوانين والسياسـات المعنية بحقوق الإنسان.‏ واعتمدت الرسالة‏ ‏على ‏دراسة‏ ‏بعض‏ ‏النماذج‏ لهذه المؤسسات فى: جنوب أفريقيا، و ماليزيا، وكوريا الجنوبية، و مصر.

[/et_pb_text][/et_pb_column][/et_pb_row][/et_pb_section]

رضا محمد هلال العجوز، فعاليـة‏ ‏المؤسسـات الـوطنية لـحقوق الإنسان : دراسة تحليلية مقارنة، (بحث مقدم لاستكمال مقررات الحصول على درجة الدكتوراه في العلوم السياسية)، كلية الاقتصاد والعلوم السياسية، جامعة القاهرة، 2014.

تتمثل‏ المشكلة‏ البحثية للدراسة ‏فى‏ ‏إلى أى حد تسـهم‏‏ فعالية المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان‏ ‏فى‏ ‏احترام وتعزيز حقوق الإنسان ودعم الديمقراطية فى الدول النامية ، وذلك بالتطبيق على تجارب عدد من المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان فى بعض الدول النامية منها: ولجنة حقوق الإنسان بجنوب أفريقيا، واللجنة الماليزية لحقوق الإنسان، واللجنة الوطنية الكورية لحقوق الإنسان ، و المجلس القومى لحقوق الإنسان فى مصر، وذلك خلال الفترة الزمنية الممتدة مابين عامى 1995 و2013 والتى شهدت إنشاء ونشاط غالبية هذه المؤسسات، وتزايد الضغوط الدولية عامة ومن الولايات المتحدة – القطب الأوحد فى النظام العالمى- بصفة خاصة على الدول النامية عامة والدول محل الدراسة على وجه الخصوص لاحترام وتعزيز حقوق الإنسان، بالإضافة إلى إنشاء عدد من الآليات والشبكات الدولية والإقليمية المعنية بحقوق الإنسان مثل المجلس الدولى لحقوق الإنسان بالأمم المتحدة ومنتدى المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان والشبكة الفرنكوفونية للمؤسسات واللجان الوطنية لحقوق الإنسان، علاوة على تنامى رغبات وطموحات النظم السياسية فى تلك الدول لتحسين الممارسات الديمقراطية واحترام حقوق الإنسان بها.

وتضم الرسالة مقدمة وأربعة فصول ، تناولت المقدمة المشكلة البحثية وفروض ومنهج الرسالة والدراسات السـابقة وأهمية الرسالة ، بينما عـرض الفصل الأول للإطار النظرى للرسالة والذى تـم التركيز فيه على تقديم تعريف لمصطلحات : جقوق الإنسان ، والمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان على وجه الخصوص ، وتطور تأسيس وإنشاء المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان ، بالإضافة إلى استعراض مؤشرات قياس فعالية المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان . وخصص الفصل الثانى لتحليل تطور الإطار القانونى والتنظيمى الدولى والوطنى  للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان . وتم تقسيم هذا الفصل لثلاثة مباحث خصص أولها لشرح أثر ضغوط البيئة الدولية على إنشاء المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان ، بينما ناقش المبحث الثانى الإطار السياسى المحلى لنشأة المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان، وتناول المبحث الثالث الإطار القانونى والتنظيمى للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان محل الدراسة المقارنة وهى: اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان فى جنوب أفريقيا ، واللجنة الوطنية لحقوق الإنسان فى ماليزيا ، واللجنة الكورية لحقوق الإنسان ، والمجلس القومى لحقوق الإنسان فى مصر.

أما الفصل الثالث فقد ركزعلى تحليل استقلالية المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان، وجرى تقسيم هذا الفصل لثلاثة مباحث عرض الأول منها مؤشرات الاستقلال المالى والإدارى ، بينما ناقش المبحث الثانى معايير العضوية فى المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان ، واختص المبحث الثالث بدراسة علاقة المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان بالأجهزة الحكومية وغير الحكومية فيما يتعلق بحماية وتعزيز حقوق الإنسان فى الدول محل عمل هذه المؤسسات.

وفى الفصل الرابع فقد تم تحليل مجالات نشاط المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان ، وجرى تقسيمه لثلاثة مباحث هى المبحث الأول الذى عكف على دراسة الدور التثقيفى والترويجى للمؤسسات الوطنية بشأن حقوق الإنسان، بينما ركز المبحث الثانى على  شرح الدور التشريعى للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان، أما المبحث الثالث فقد ناقش الدور الرقابى لهذه المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان محل الدراسة التحليلية المقارنة .

وفى الخاتمة، تم عرض نتائج اختبار فروض الرسالة فى المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان محل الدراسة وهى: اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان فى جنوب أفريقيا ، واللجنة الوطنية لحقوق الإنسان فى ماليزيا ، واللجنة الكورية لحقوق الإنسان ، والمجلس القومى لحقوق الإنسان فى مصر ، وتقديم مجموعة من التوصيات والمقترحات الخاصة بتحسين أداء المجلس القومى لحقوق الإنسان فى مصر فى القيام بمهامه الثتقيفية والتعليمية والتشريعية والرقابية المتعلقة بحماية وتعزيز حقوق الإنسان بمصر.

المستخلص:

تتناول الرسالة فعالية المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان فى القيام بوظائفها لتعزيز وحماية وضمان احترام حقوق الإنسان ؛ اعتمادا على قدرة هذه المؤسسات فى القيام بعدة أدوار فى مجال: التوعية والتعليم والتدريب على حقوق الإنسان، وفى تقديم المشورة والنصح للحكومة والبرلمان بشأن السياسات ومشروعات القوانين الخاصة بتعزيز وحماية حقوق الإنسان، وفى استخدام عدة آليات لمراقبة الأجهزة التنفيذية أثناء تنفيذها للقوانين والسياسـات المعنية بحقوق الإنسان.‏ واعتمدت الرسالة‏ ‏على ‏دراسة‏ ‏بعض‏ ‏النماذج‏ لهذه المؤسسات فى: جنوب أفريقيا، و ماليزيا، وكوريا الجنوبية، و مصر.

يونيو 11, 2019

0 responses on "فعالية المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان"

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

top

جميع الحقوق محفوظة ©2019 أكاديمية العلاقات الدولية

Share This